الابداع التقني كسبيل لنمو الشركات : نموذج Google

في 19 اغسطس من عام 2004 دخلت شركة قوقل البورصة واصبحت أسهمها قابلة للتداول في سوق الاسهم بشكل رسمي، وكان سعر السهم 85$ دولار أمريكي. وبعد 12 عام، زاد سعر السهم بمقدار %1780. وقت كتابة هذا الموضوع بلغ سعر سهم قوقل 798.72$ دولار امريكي. على الرغم ان هذا النمو يعتبر إنجاز تاريخي ومميز، هناك شركات حققت افضل من هذا. بزنيس أنسايدر حددت على الاقل عشرة شركات. ولكن هذا ليس موضوعي، ما اود التركيز عليه هو كيف حققت قوقل هذا النمو.

هناك الكثير من النظريات والتحليلات، ولكن الامر الملاحظ هو ان هناك تركيز غير عادي على الابداع، وذلك بطريقتين:

1- قوقل تحرص على إنتاج خدمات جديدة ترتبط بالخدمات الحالية، بحيث تقع كلها تحت مظلة واحدة. وتحرص على ان يكون المنتج سهل الاستخدام.

2- قوقل تستحوذ، ومبكرا على اي شركة صغيرة لديها منتج مبتكر وخاص بالانترنت بشكل مباشر أو غير مباشر. بنهاية عام 2015 كانت قوقل قد اشترت أكثر من 200 شركة! وضمتها لقائمة خدماتها وتحت شعار قوقل.

الابداع التقني والابتكار هو مجال نحتاج فيه الكثير من العمل لنستطيع ان نكون منافسين في الاسواق والخدمات. الامر الجيد في مجال الابداع هو ان أي شخص ممكن يأتي بالفكرة او يبتكر منتج أو يقدم حل إبداعي لمشكلة قائمة، ولكن المعضلة في عالمنا هي قلة الجهات اللتي قد تتبنى المبدعين وايضا رجال أعمالنا اغلبهم تقليديين ولايواكبوا التقنية وكثير منهم لايريد ان يستوعب كيف ان الفيس وقوقل خدمات مجانية ولكن دخلهم بالمليارات. لذلك نجد هجرة العقول المبدعه إلى الغرب بشكل مستمر لأن الغرب يدركون اهمية “الفكرة”.

هناك شركات كثيرة في الغرب تعمل في مجال التمويل الاسثتماري (Venture capital) وهي نفس الشركات اللتي مولت تويتر واوبر وغيرها. مايهم تلك الشركات ان يجدوا دليل حسي وملموس على ان الفكرة ناجحة، لا تأتيهم بحبر على ورق، بل تأتيهم ببراءة إختراع او فكرة لايمكن إستنساخها وتحل مشكلة قائمة . في تلك الحالة ستمولك مباشرة! تركزيهم الاساسي على الحلول التقنية والابداع التقني وإيجاد خدمات تستخدم التقنية.

هذه الشركات قل مانجد مثلها في عالمنا، لأن أغلب الشركات الاستثمارية في عالمنا مشغولة بالعقار والاستراحات والمدن الترفيهية.

كونوا مبدعين دائما

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*


%d مدونون معجبون بهذه: